الحل الكامل للعبة tomb raider: Anniversary

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحل الكامل للعبة tomb raider: Anniversary

مُساهمة من طرف محمد امين في الأحد فبراير 24, 2008 10:23 am




لماضي والحاضر هل يجتمعان ؟ هذا ما جسدته شركة ايدوس بإعادة صناعة الجزء الجديد من لعبة تومب رايدر ومع ذكرياتها لتعود شركة ايدوس في جمع أعمالها وتبدأ بخطوتها الأولى في بناء الماضي مع مزيج الحاضر ويقصد هنا مزيج التطور ، لم تعد لارا كما عرفناها في السابق ربما البعض أحب شخصيتها القديمة الباردة الهادئة ولكن هذه المرة لارا تطورت في سرعتها وحركتها حتى اسلوب وأجواء اللعبة اختلفت تماماً عما حمله الماضي ولكن لارا الآن تعود إلى عصر التطور وبنفس النكهة الخاصة القديمة ولكن مع تطويرات غنية بالإضافة إلى صعوبة والغاز في بعض المناطق التي سوف تعيدك للخلف إلى عام 1996 دعونا نتعرف على تفاصيل غنية وحديثة عن الجزء الجديد بقراءة هذه المراجعة الكاملة ...

اسم اللعبة :Lara Croft Tomb Raider: Anniversary
الشركة الناشرة: Eidos Interactive
الشركة المطورة : Crystal Dynamics
النوع : مغامرات
الجهاز : PS2
إصدار اللعبة :
النسخة الأمريكية: June 5, 2007
النسخة الاوربية: June 1, 2007
متوفرة على الأجهزة التالية: PC, PlayStation
الكاتب : أيهم محمد






الماضي والحاضر هل يجتمعان؟ هذا ما جسدته شركة ايدوس بصناعة الجزء الجديد من لعبة تومب رايدر ومع ذكرياتها لتعود شركة ايدوس في جمع أعمالها وتبدأ بخطوتها الآولى في بناء الماضي مع مزيح الحاضر ويقصد هنا مزيج التطور ، لم تعد لارا كما عرفناها في السابق ربما البعض أحب شخصيتها القديمة الباردة الهادئة ولكن هذه المرة لارا تطورت في سرعتها وحركتها حتى اسلوب وأجواء اللعبة اختلفت تماماً عما حمله الماضي ، دعونا قبل أن ندخل بصلب موضوعنا أن نتحدث عن شركة إيدوس ولو بإيجاز ، تطورات ونماذج تقوم بها شركة ايدوس بتقديم الأفكار الإيجابية التي تأخذنا في مستقبل بعيد حملت في صناعة ألعابها الكثير من التطورات والأفكار البرمجية وصورت شخصيات أحببناها وعشنا معهم لحظات رائعة بمرها وحلوها غامرنا وتحدينا والهدف كان لأجلهم ، بدأت الشركة في صناعة ألعابها على أجهزة الجيل القديم وبدأت بالتجهيز في تطوير الألعاب جيل بعد جيل لم تكتفي بما قدمته بل رسمت طريق واعداً حمل الكثير من المفاجآت تنوعت أعمالها من عمل إلى آخر فقدمت لعبة سول ريفر ذلك الإنسان البشري الذي غدر به قائده وحوله إلى مخلوق قبيح من جراء رميه في وحل الأسيد ، كانت من الألعاب القوية والواسعة في مناطقها ، لم تكن مجرد مغامرة أو قتال ولكن حملت تصورات كبيرة المناطق و الأعمدة العالية آلة الزمن والانتقال من العالم الافتراضي إلى عالم الشيطان و الزعماء و الألغاز وكل ذلك كان من أجل الانتقام ، وما أن وجدت شركة ايدوس بأن اللعبة قد حازت على رضى الملايين قامت بصناعة الجزء الثاني الذي حمل نفس الأفكار ولكن بمناطق جديدة ووحوش مخيفة والكثير من المفاجآت ومن ثم صنعت الجزء الثالث الذي تغير كلياً وأصبح أكثر حماسة عما كان عليه ، فبدأت الشركة تفكر بمشاريع مستقبلية جديدة ، فصنعت لعبة هيتمان القاتل الصامت ذلك الرجل الأصلع كانت تعابيره غامضة ولكنه لم يكن مجرد رجل بل كان يدعى بالرجل المستحيل ، الأفكار والذكاء ما كان يتمتع به من تحركاته والخلسة و عمليات القتل والتنصت والتقنيات التي كان يحملها ويستخدمها كل ذلك جعله رجل مستحيل وقدم الكثير في عطائه وقام بمهمات صعبة جداً ولكن استطاع في النهاية أن يصل لهدفه ، لم تقف الشركة في صناعة جزء واحد فقط بل قامت بصناعة أكثر من جزء ليصبح سلسلة رائعة ومازالت الشركة تقدم اللعبة بشكل جديد في كل جزء وبفكرة جديدة واسلوب ولكن شخصيتنا مازالت تحارب الأعداء ...





تنوعت أعمال الشركة في صناعة الألعاب في تقديم المستوى بعض هذه الأعمال كانت رياضية وبعضها سباق والآخر استراتيجي ولكنها لم تجعل تلك الألعاب مجرد مغامرة تقوم بها وترميها وإنما وزعت عملها بصنع أفضل الإضافات في كل لعبة وجعلتها أكثر متعة ، بالرغم من أن شركة ايدوس مرت بمراحل عصيبة وتدهورت حالة الشركة مادياً بشكل كبير فأثر على إنتاجيتها لفترة ، ولكن بعد أن تم العمل بمشاريع جديدة استطاعت الشركة أن تقف من جديد على قدميها لتعود إلى ساحة المنافسة والتطور وتقديم ما هو أفضل لعشاق ألعابها ، لارا كروفت وهل يخفى القمر !!! ، تلك الفتاة الحسناء حيث تتمتع لارا بلياقة بدنية عالية وحركات قتالية قوية كما أنها تملك قصر كبير وقد تعاقدت مع الحكومة البريطانية والأمريكية في إنهاء المهمات المستحيلة جداً ، تكرث حياتها للوطن وتقوم بأخطر المغامرات الصعبة وتقوم بتصدي هجمات العدو ومحاولة إيقافهم عن أفعالهم ، ليست فتاة بشرية عادية ، إنها فتاة المستقبل الفتاة المستحيلة تتمتع بمهارات فردية عالية وسرعة وحنكة ، من قفز وحركات بهلوانية في القفز والتعلق على الحبال القفز على أسطح الجبال والوديان واستخدام المركبات المتحركة من دراجة نارية ذات ثلاث عجلات وذات عجلتين واستخدام المروحية في الطيران وقوارب ، كما أنها تتمتع بمهارة السباحة والغوص في القاع ...






ولكن ماذا بعد المستقبل ؟ تعددت الأفكار والنماذج بشكل تقني ولم تعد الشركة المصنعة ترضى بالقليل في تقديم اللعبة كيف كانت لارا في الماضي على جهاز السوني الأول ؟ لقد كانت فتاة تتمتع بنفس اللياقة والحماس الذي نشاهده الآن ولكن كان هناك بعض البرود في الحركة مما يجعلها أكثر صعوبة في تنفيذ التعلق والسير وزيارة المناطق واستخدام تقنيات لارا قديماً كان صعب لم يكن كما كنا عهدناه الآن ، ستلاحظ بأن كل شيء واضح أمامك ربما تعاني قليلاً ببعض المناطق الكبيرة ولكن ليس بالكثير ، أما في الأجزاء السابقة الكثير عانى لما حملته تومب رايدر من صعوبات والغاز صعبة المنال لم تكن لارا يوماً تستخدم أداة الحبال في تعلقها فقد كانت تعتمد على الحبال المعلقة كما أنها كانت تقوم بحركات بهلوانية في القفز أي عندما تقفز للخلف تقوم لارا بالقفز مع دوران أثناء القفز كما أنها كانت تقوم بحركات القفز العالي لم تكن بمستوى قفز عادي كما نراه الآن وتمتعت بالركض السريع ، كما أنه لم يكن عند تحريك الأشياء الصلبة مرونة كما الآن عندما تريد أن تقوم بتحريك صخرة كبيرة تلاحظ بأنك لا تستطيع أن تقوم بتحريكها بشكل حر وإنما بشكل مستقيم للأمام وللخلف ولا تستطيع أن تحركها بشكل زاوي أيضاً وقت السباحة تجد صعوبة بليغة فيها أثناء ذلك وليس كما الآن تجدها أكثر مرونة ، القفز على الحافات والسير عن طريقها والقفز من حافة لحافة كان من أصعب ما حملته سلسلة لارا القديمة ، مقارنة مع الأجزاء الحديثة تجده مرن بشكل كبير ، وأيضاً استخدام الأسلحة وإطلاق النار وعملية المراوغة كان بالغ الصعوبة ، أما الآن فقد أصبح أكثر سرعة وإثارة ، ولكن بالرغم من كل شيء ورغم كل هذه الفروقات إلا أن الأجزاء السابقة التي صدرت هي الأجمل والأمتع ، بالرغم من كل السلبيات إلا أنها حملت الكثير ومازلنا نتذكر ذلك جيدأً ...






لقد أصبحت تومب رايد شبيهة بألعاب المغامرات المثيرة والسريعة لم تعد تلك اللعبة القيمة التي حملت الكثير في جعبتها بالرغم من السلبيات إلا أنها استطاعت أن تكون لنا فكرة كبيرة وعميقة عنها، لقد عشنا مع لارا أوقات رائعة وعصيبة جميعنا يتذكر الجزء الأول كيف بدأ حيث لارا كروفت ترتدي المعطف والنظارات السوداء ومع رجل يتسكع معها ، حين يصلوا للباب الكبير ويتم فتحه مباشرة كل ذلك كان بالعرض ، ليظهر ذئبين وتبدأ هنا لارا بالمهارة القتالية العنيفة ولكن لاحظوا الفرق ولا بأس في مقارنة الأحداث الجزء الأول مع الجزء الذي صدر لوجدت الفرق الكبير بكل شيء ، بالرغم من محاولة إعادة شركة ايدوس ذكريات لارا القديمة إلا أنها لم تستطع أن تقوم بهذه القفزة أبداً ، أيضاَ من الأجزاء القديمة لسلسلة تومب رايدر نذكر منطقة الصين الكبيرة جولة كبيرة في أسوار الصين العظيمة ، ومغامرات لارا في مصر والأهرامات في الجزء الرابع ، والثالث عندما قامت بمغامرة كبيرة في الأدغال واستخدام القارب في التجديف ومواجهة الحيوانات من نمور ونسور وغوريلا وديناصورات وفخوخ صعبة ومناطق كبيرة ومعقدة وشخصيات غامضة ، تلك الأحداث جعلتنا نتذكرها ونعيش ماضيها ، فأحبت شركة ايدوس أن تعيد النظر ببناء ذكرى تومب رايدر في صناعة الجزء الأول ولكن بطريقة مثيرة مع اختلافات كثيرة متنوعة ، جميعنا يعلم بأن لارا توفيت بعد مهمتها الأخيرة في الجزء الرابع بعد أن سقطت داخل الهرم وأغلق عليها ثم يأخذنا العرض إلى مقبرة لارا حيث مراسيم الوفاة تبدأ هناك ، ولكن ماذا بعد الوفاة ؟ لارا هاهي الآن تقوم بالمغامرة ، نعم هذه هي ابنة لارا كروفت وكل من قام بتجربة الجزء الأخير ما بعد الجزء الرابع وكان قد تذكر الأحداث القديمة ، سوف تعرف بأن لارا لها ابنة تشبها ولكنها صغيرة وهاهي نمت وكبرت لكي تكمل
مسيرة والدتها حيث قامت بتدريبات عنيفة وصعبة لتكون مثل والدتها تماماً بكل شيء ...








محمد امين
المدير
المدير

عدد الرسائل: 909
نشاط العضو:
100 / 100100 / 100

رقم العضوية: 1
تاريخ التسجيل: 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aminedonaim.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحل الكامل للعبة tomb raider: Anniversary

مُساهمة من طرف محمد امين في الأحد فبراير 24, 2008 10:25 am



لم يكن هذا الجزء نصير تومب رايدر الحقيقية ولم يكن تلك المغامرة الكبيرة في العالم ، بالرغم من كل الأفكار التي حملتها في الجزء الجديد مقارنة مع القديم لن تجده إلا خليط متكرر ولكنه مشوه للأسف القفز والغابات والديناصورات كل ذلك وجد لكي تعود الذكرى ولكن ذكرى بل روح لارا القديمة ، لو قارنت مناطق الجزء القديم والجديد تجده نفس التسلسل Peru, Greece و Egypt ، أيضاً بالجزء القديم اختلف تقديم العروض للعبة كنا نجد بأن لكل مرحلة عرض رائع وكأنك تشاهد فلم ، ولكن هنا تجد العروض هي نفسها في طريقة اللعب أي العروض تقليدية وعادية جداً ، هدف لارا هو في هذا الجزء هو الحصول على القلادات الثلاث الأثرية التي من خلالها سوف يتم فتح بوابة الشر وإعادة جيش اطلانطس ودخول مخلوقات متوحشة للهيمنة على العالم وعلى لارا أن توقف ذلك، يتم إعطاء الأمر للارا أن تذهب إلى جبل الكهوف هناك الطريق يبدأ حيث تقوم لارا بالحصول على هذه القلادات قبل أن تحصل الكارثة بذلك ولكن للخيانة عنوان لتكشف لارا فيما بعد أنها مؤامرة وخيانة فهي فرصة أن تقوم لارا بالحصول على القلادات وبعد ذلك يتم محاولة سرقتها من قبل العصابة تبدأ لارا الآن بالمغامرة ليتم إيقاف الشر قبل أن تقوم الجيوش بالدخول وتقضي على البشرية حيث تبدأ قصة اللعبة في الهند في عام 1996 في غرفة جميلة ، و لارا تقوم بقراءة كتاب عندما يقوم رجل بالإقتراب منها ويرمي الكتاب على المنضدة ويسأل لارا سؤال فتنتبه لارا لذلك ، هل هناك مغامرة متوقعة؟ ، أثناء قلب الصفحات ترى لارا على التلفاز صورة فتاة شقراء وتطلب من لارا أن تقوم بالاجتماع مع جاكلين ، تقوم لارا هنا بتحية ناتالا ، وتتنطلق لارا لكي تعرف التفاصيل بشكل أوسع ، تذهب لارا إلى قسم بحوثها وتتحدث مع جاكلين هناك لتعرف أنه يجب عليها أن تحصل على ثلاث قلادات أثرية فتقول جاكلين أنت الفتاة الوحيدة القادرة على جلب تلك القلادات ، وخاصة أن لارا تمتلك قدرات بدنية عالية عندما قام والدها بتدريبها قبل وفاته وجعلها فتاة قوية وعنيفة ، بالرغم من أن والد لارا قبل أن يتوفى حاول إيجاد سليل أطلانطس( the Scion of Atlantis ) ولكن فيما بعد صرف النظر عن هذا الأمر ، ولكن مع مرور الزمن تتفاجئ لارا أن يعود ذلك الأمر من جديد حيث علمت لارا أن ناتالا اكتشفت ذلك الأمر وعرفت موقع مقبرة Qualopec إضافة انها وجدت المخلوقات المتوحشة ، فتسأل ناتالا لارا كم من الوقت تحتاجي لكي تصلي إلى بيرو فتخبرها لارا وهي واثقة لاتقلقي سوف اصل بسرعة مفاجئة ، ولكن بعد ذلك تتبين الحقائق وحقيقة ناتالا في نهاية اللعبة فهي سوف تكشف نوايها فيما بعد لأن الشريرة ناتالا ولارا بطلة اللعبة يعلموا جيداً بأن هذه القلادات الثلاث في حال تم دمجها سوف تعمل على إعادة بناء جيش أطلانطس المتوحش فتخبر ناتالا لارا أن تنضم معها وأنها لاتستطيع أن تدمر كل مابنته وخاصة دام سبعة سنين و أنها مرتبطة بوعد للحاكمين Tihocan و Qualopec قبل أن يتوفي لكي تعيد روحهم ، فهنا تفكر لارا بالموضوع وبعد ذلك تبدأ المعركة بينهم ، سوف تكتشف ذلك من خلال تقدمك في اللعبة ...



الحديث عن اللعبة :
حافظت اللعبة على كثير من المهارات التي تمتعت بها لارا بالإضافة إلى أنها قامت بإضافة مزيج متطور قام ببعض التغيرات الجذرية فيها من الممكن أن تقوم باستخدام مهارات الحبل من قبل لارا حيث السلاح الذي تحمله ويتم إطلاق الحبل عن طريقه على الحلقات التي تكون عادة في السقف بحيث تقوم لارا أثناء القفز باستخدام ذلك السلاح في إطلاق حبل أسود تقوم بالتعلق به مباشرة بعد أن تقوم بإشباك طرف الحبال في الحلقة المعلقة هناك ، تستطيع أن تبدأ بعملية التأرجح للخلف وللأمام لكي تزيد سرعة ذلك وتقوم بالقفز بعد ذلك على الحافة ، كما أنه في حال أردت أن تقوم بالقفز لحافة بعيدة تقوم باستخدام الحبل وأنت في الهواء تستخدم الحبل لكي تتعلق وهكذا إلى أن تصل إلى أي حافة بعيدة ، والجميل في ذلك بأنك سوف تعرف أن هناك استخدام ذلك الحبل عندما تظهر لك أيقونة تخبرك بأهمية استخدام الحبل في الموقع المحدد عليه الإيقونة ، كما أنه يمكنك أن تستخدم الحبل في عملية سحب الحافات أو الأشياء الصلبة الكبيرة والتي يكون في مقدمتها حلقات ، أو يمكنك أن تقوم بالسير على الجدار وأنت متعلق بالحبل بحيث تقوم بالسير السريع على الجدار يميناً ويساراً لكي يساعدك على القفز حيث المداخل البعيدة والحافات ، والجميل في ذلك أثناء تعلقك على الحبل يمكنك أن ترتفع أو تنخفض كما تريد للأعلى أو للأسفل لكي تستطيع أن تحدد المسافة بينك وبين الحافة في التأرجح عن طريق الحبل أما الجزء القديم لم تكن لارا تتمتع بخاصية استخدام الحبل إلا عن طريق الحبال التلقائية المصممة في المناطق بحيث تقوم بالقفز عليها والتعلق والبدء بالتأرجح ، فقط كان الأمر صعباً في ذلك الجزء ، كما أن لارا تتمتع بمهارة التعلق على الحافات الضيقة الصغيرة سوف تجد حافة مقابلة قريبة من الحافة المعلق بها يمكنك أن تقوم بالقفز إليها يجب أن تسير إلى نهايتها بعد أن تقوم لارا بمد يدها وتقفز إلى هناك ...






سوف تجد بأن هذه الحافات تم العناية بها في صناعة اللعبة حيث توفر لك عملية التركيز والقيام بمعرفة أماكن الوصول عن طريق تلك الحافات البارزة الصغيرة وأحياناً تكون مثل هذه الحافات على الأعمدة وهي كشقوق صغيرة يمكنك أن تتعلق بها ، إن لارا مازالت محافظة على مهاراتها السابقة بالرغم من قفزاتها المنخفضة إلا ذلك لم يكن سلبياً في الماضي كانت لارا تتمتع بقفزات عالية جداً بحيث تستطيع أن تصل لحافات عالية ولكن المناطق كانت شاسعة وصعبة وكبيرة مما جعل مهارة لارا في ذلك الوقت أفضل ، إن اعتماد لارا على الحافات الضيقة أمر بالغ الأهمية فهو من سوف يساعدك على الوصول لهدفك لبعض المناطق ، وأنت تسير يمكنك أن تقوم بحركات بهلوانية سريعة وهي شبيهة باستعراض السرك الذي نراه في التلفاز ، أما ما سبقها لم يكن ذلك بالرغم من أن لارا كانت تقوم بالحركات ولكن ليس كما الآن ، في الماضي تجد لارا تقوم بعملية مد يديها على طولهم ومن ثم القفز قفزة قوية وعملية الانقضاض وكأنها تنقض على فريسة ما ، ويستخدم هذا الأمر في أوقات الغوص ببركة ماء بحيث تكون في حافة عالية وفي الأسفل بركة ماء تقوم مباشرة بالقفز بحركة رائعة ومثيرة ، افتقدت هذه المهارة في هذا الجزء ،كما أن لارا أثناء القيام بالقفز على الحافات من حافة إلى أخرى يمكنها وهي في الهواء أو تقوم بدورة كاملة وتتعلق على حافة أخرى ، أو تقوم بشقلبة مع عملية دوران سريعة للجانب الخلفي ، وهذه المهارة لم نراها في هذا الجزء لارا في الجزء الأول القديم كانت تستطيع الشقلبة الأرضية ولكن في هذا الجزء فلا يوجد هذا الأمر وأيضاَ كانت تقوم بالشقلية الجانبية بحيث تقفز يميناً ويساراً ، إضافة إلى أنها كانت تركض ...

محمد امين
المدير
المدير

عدد الرسائل: 909
نشاط العضو:
100 / 100100 / 100

رقم العضوية: 1
تاريخ التسجيل: 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aminedonaim.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحل الكامل للعبة tomb raider: Anniversary

مُساهمة من طرف محمد امين في الأحد فبراير 24, 2008 10:26 am



مازالت لارا تحتفظ بحقيبتها خلف ظهرها وتقوم بوضع الأسلحة عند جيوبها ، سوف تحمل حقائب العلاج والأسلحة والذخائر وأيضا سوف تحمل معها الأدوات المساعدة مثل السبائك والمفاتيح ، وهذا الأمر موجود في الأجزاء القديمة ولم يتغير هذا بصديقتنا لارا ، سوف تمر بمناطق كبيرة وواسعة ولكن لكل منطقة لها تحدي خاص ولغز خاص فيها مثل لغز الصور ولغز عقرب الساعة ولغز المفاتيح تلك والكثير ، كل ذلك جعل اللعبة أكثر متعة عما كان عليه الجزء القديم ليجند فلم يحمل تلك التعقيدات القديمة التي أحببناها لنشعر بقيمة وجمالية اللعبة ، سوف تجد بعض المناطق الصعبة أي تسمى بالفخوخ مثل تدحرج الصخور الحجرية الدائرية عليك ، وأيضاَ الأشواك والسيوف الكبيرة التي تسقط والوديان والأسهم والمقصف الحاد والنيران التي تعرضك للحرق لو نظرنا للجزء القديم أثناء تعرضك للحرق في الجزء القديم تجد النار اشتعلت على جسدك ولم تنطفئ وطاقتك سوف تبدأ بالنقصان مباشرة حتى تجد بركة ماء وتقوم بإطفائها ، ولكن في هذا الجزء لن تجد ذلك فأي تأثير بالنار سوف تنقص طاقتك فقط ولكن لن تلاحظ أي اشتعال لجسدك ، سوف تستخدم عدة أسلحة في هذه اللعبة سلاح المسدس والرشاش والبندقية ، من المعروف بأن سلاح المسدس هو أساسي في لعبة لارا وذخائره لانهائية أي يمكنك أن تقوم بإطلاق النار بشكل مستمر ولكنه ضعيف ، أما سلاح البندقية يعتبر من الأسلحة القوية والفعالة وخاصة عندما يقوم أي عدو بالاقتراب منك سوف يكون تأثيره إيجابي ، وسلاح الرشاش سريع جداً في إطلاق النار وإصابته قوية أيضاَ سواء كان العدو قريب أو بعيد ...






كيف تعرف بأن عدوك قد قضي عليه ؟ ، يمكنك أن تعرف ذلك عندما تقوم بالتصويب عليه من بعيد سوف تجد بأن العلامة التي حوله هي حمراء وهذا يؤكد بأنه موجود ولكن في حال قمت بتحقيق الهدف عليه وقتله سوف تلاحظ بأن الإشارة اختفت ليؤكد ذلك وفاته ولكن أثناء عملية إطلاق النار على العدو يمكنك أن تقوم بعملية الشقلبة والمراوغة لكي تتجنب أي هجوم خاص من قبله ، وهذا ما سعت له الشركة بتطوير العمل ووضع الهدف على الخصم لكي يسهل عليك عمل الإصابة الفورية ، سوف تمر بمناطق كبيرة فيها مخاطر وسقوط في الوادي أو بعض الأماكن المرتفعة لذلك سوف يؤثر ذلك الأمر سلباً على طاقتك وخاصة عندما تهاجم من قبل الحيوانات المفترسة ببعض المناطق لذلك سوف تجد بأن هناك حقائب علاجية كبيرة وصغيرة ، يتم استخدام العلاج الكبير في حال نقصت طاقتك بشكل كبير وتأثرت إلى درجة أصبح لون الطاقة حمراء بعد أن كانت زرقاء ، وفي حال كانت الإصابة متوسطة يمكنك أن تستخدم العلاج الصغير لكي تعالج نفسك ، وهذا الأمر هو شبيه لما حملته ذكرى لارا في الماضي بجزئها القديم ...






مازالت شركة ايدوس تهتم بمهارات لارا وتطويرها وخاصة في السباحة سوف تمر بمناطق فيها برك ماء وهي خاصة لعملية السباحة ولارا لديها مهارات عالية في ذلك تستطيع أن تقوم بالغوص في قاع الماء ، وتبدأ السباحة ويمكنك أيضاً أن تزيد سرعة السباحة لدى لارا ، مازالت الشركة محافظة على عداد السباحة الأزرق سوف يبدأ بالنقصان السريع عندما تغوص الماء لذلك يجب أن تجد أي مخرج لكي تقوم بالتنفس وفي حال لم تستطيع سوف ينتهي العداد ومن ثم يأخذ من طاقتك الأصلية ويتم تعرضك للضرر الصحي لأن لارا في وضعية الاختناق ، وفي حال انتهت طاقتك سوف تختنق وتغرق لذلك لابد من السرعة ومعرفة أماكن الفتحات لكي تتنفس وتنقذ لارا من الغرق كما أنه يمكنك أثناء السباحة أن تقوم بتفحص القاع لتجد بعض القضبان على الجدار يمكنك أن تقوم بإنزالها ليتم فتح فتحة سقفية أو باب أو يمكنك أن تجد بعض الأشياء الجيدة والمفيدة مثل العلاج أو الذخائر إذ يمكنك أن تقوم بالتقاطهم ،الجميل في شركة ايدوس أنها قامت بصناعة المحرك القديم وبقيت على اسلوب ومهارة لارا في استخدام وضعياتها الخاصة ...






كما أنها قامت بتوسيع رقعة المناطق كما شهدتها في السابق بحيث سوف تلاحظ وصولك إلى مناطق فيها بعض القضبان البارزة تساعدك هذه القضبان على القيام بحركات بهلوانية سريعة لكي تقوم بالتأرجح السريع والقيام بالقفز إلى الحافة ومن ثم القفز إلى قضيب مقابل لك ، وذلك بالتعلق به كما أنه يمكنك أن تقوم باستخدام يديك في السير عن طريقها بحيث تقوم بحركة بهلوانية في حال وجدت بأن الأمر مناسب ، هناك بعض المناطق في اللعبة سوف تقوم بسقوطك في منحدرات منخفضة ولكن أثناء السقوط ربما يتطلب منك الأمر أن تقوم بالقفز على حافة معينة أو قضيب وذلك أثناء النزول ، سوف تجد بعض الأعمدة التي من خلالها تستطيع أن تقف عليها وتقوم بالتوازن بحيث تقوم بالقفز لكي تبدأ لارا بالتوازن في حال لم تستطيع لارا أن تتوازن يمكنك أن تجعلها متوازنة وذلك تبعاً لأساسيات التحكم بالشخصية ، بعد التوازن يمكن للارا أن تقوم بدورة حول العامود ولكن بطريقة التوازن لكي تحدد الجهة التي تريد أن تقفز إليها أيضاَ ، من الأعمال المتطورة هو أنك تستطيع أن تقوم بسحب بعض من الحافات الداخلة في الجدار لهدف تشكيل جسر ، وهناك بعض من الأقفاص يمكنك أن تقوم بسحب الحلقة والقيام بتحريك القفص وسحبه ، أو يمكنك أن تقوم بسحب قضبان وتدميرها لكي تقوم بفتح طريق أو بتدمير عامود مستند على هذه القضبان ...






تتمتع لارا أيضا في القفز على القضبان الحديدية بحيث تقوم بالتأرجح عن طريقه يميناً أو يساراً تجدها تقوم بدورة كاملة حول القضيب وبعد ذلك يمكنك أن تقفز على القضيب الذي أمامك أو الحافة ، أيضاً هناك مقابض حديدية لأبواب عليك أن تقوم باستخدامها لكي تفتح باب معين ، وهناك بعض القضبان التي تقوم بإدارتها بشكل دوران عقرب الساعة لكي تقوم بتشكيل جسر بحيث تقوم الحافتين بالالتقاء ليتم تشكيل جسر وتستطيع أن تسير عبره، وأيضاَ يوجد أشياء سرية وإضافية في اللعبة مثل التقاط القطع اليدوية والقطع الأثرية وتحديد هذه القطع بكل مرحلة بالكم والنوع ، أما بالنسبة للأعداء في اللعبة فهناك أنواع كثيرة منها وهذه الحيوانات التي سوف تشاهدها في هذا الجزء سوف تتذكرها في الجزء الماضي حيث تعرفت عليهم عندما قمت بخوض تلك التجربة ، هناك حيوانات الدببة وأيضاً حيوانات الغوريلا وحيوانات النمور وحيوانات الفهود والجرذان والذئاب والخفافيش والديناصورات الصغيرة إضافة إلى الديناصور الكبير تريكس والكثير من الحيوانات وأيضاً البشر والمخلوقات الغريبة التي سوف تهاجمك ، تعتمد لارا في نظامها بهذه اللعبة على صناعة الهجوم التلقائي السريع ، أي قامت الشركة بصناعة شيء مثير ومختلف عما حمله الجزء القديم أثناء بعض العروض في اللعبة سوف يتخلل لك بعض الهجوم من قبل الحيوانات أو مثلا الديناصور تريكس سوف تظهر لك أيقونات صغيرة هذه الأيقونات تمثل مفاتيح مقبض السوني أي يجب أن تتقيد بالإيقونات التي سوف تظهر لك في الشاشة وتقوم بالضغط عليها مباشرة لكي تقوم لارا بتنفيذ حركة تلقائية لا تستطيع أن تنفذها أنت أثناء اللعب وتعتبر هذه الجولة من الجولات الممتعة في اللعبة ...





أيضاً أثناء معاركك مع الحيوانات المفترسة سوف تهاجم من قبل أحدهم وتقوم بإطلاق النار عليه ، ولكن سوف يؤدي ذلك إلى غضبه وهذا نظام الذكاء في برمجة هذه الحيوانات بالرغم من أنها ضعيفة جداً ومملة ، في حال غضبت سوف تقوم بهجوم عنيف عليك محاولة الانقضاض وقتها يمكنك أن تقوم بحركة إبطاء الزمن وتنفيذ ضربة مزدوجة عن طريق سلاحك مع تحقيق المراوغة ، أيضاً هذا الأمر لم نجده في الجزء القديم من تومب رايدر كما نلاحظ التغيرات الجذرية الحقيقية التي تطرأ على هذا الجزء في حال قمنا بالمقارنة ، تتمتع لارا بدقة الإصابة حيث يمكنك أن تقوم بالتصويب على الخصوم ضدك وذلك بظهور إشارة حمراء حول أي خصم ومن ثم تبدأ بإطلاق النار بعد أن قمت بتحديد الهدف ، كما أنه يمكنك أن تقوم بتغيير منظور تحديد الهدف لتظهر إشارة بيضاء اللون تستطيع أن تتحكم بهذه الإشارة بشكل فعلي وتصوب على الأشياء التي تريد إطلاق النار عليها ، التغيرات التي طرأت على لارا مقارنة مع الأول كثيرة ومتنوعة ولكن هذا الأمر ليس بالجديد ، فلم يكن في الجيل القديم تلك الأفكار العميقة لذلك كانت لارا في ذلك الوقت تحفة فنية رائعة من الألعاب الكبيرة والتي لها شعبية ، أما الآن فقد تطور الأمر وأصبحت الأفكار متعددة والتكنولوجيا تطورت فلابد من تطوير العمل للأفضل ولكن الذكريات القديمة هي ما تجمل ذكريات اللعبة مستقبلاً فقط ...






اهتمت الشركة بنظام الحفظ المؤقت في اللعبة حيث يتم الحفظ المؤقت في كل منطقة وصلت لها ، وفي كل مرحلة تنهيها يتم الحفظ النظامي للعبة وبشكل أوضح أنه من الطبيعي في كل لعبة يتخللها نقاط الحفظ التلقائية وهناك فرق بين الحفظ النظامي للمرحلة وبين الحفظ التلقائي للمرحلة نفسها ، فالحفظ التلقائي هو أن تصل إلى منطقة معينة يتم الحفظ التلقائي وينتهي هذا الحفظ بمجرد أن قمت بإعادة تشغيل اللعبة أو قطعت التيار الكهربائي عن الجهاز مما أدى إلى فصل اللعبة ، مما سوف يؤدي إلى إعادة المرحلة التي قمت بها من البداية أي كل شيء قمت به ببداية المرحلة سوف يتم إعادته ، أما الحفظ النظامي الذي يتم بعد أن تنهي المرحلة كاملة وتنتقل إلى مرحلة جديدة ، بحيث في أي وقت أردت أن تقوم بتحميل اللعبة من جديد سوف يتم انتقالك إلى المرحلة التي وصلت لها مؤخراً وليس عند نقطة حفظ التلقائية التي حصلت عليها أثناء تواجدك في المرحلة ، لقد تم إضافة مهمة كبيرة في القصر بعنوان
CROFT MONOR التي سوف تعطيك وقت إضافياً وحماسياً لتقوم بالمغامرة وقراءة الكتب الكبيرة القديمة وأيضاً خوض مغامرة جديدة ...






التصاميم الرسومية والمؤثرات الصوتية في اللعبة :
مازالت شركة ايدوس تفتقر لتقديم رسوم أفضل في لعبة تومب رايدر بالرغم من تصاميم الشخصيات والحيوانات والبيئات إلا انها لم تكن بذلك المستوى الزغابر كثيرة واندماج بعض الرسوم يبعضها وهذا نتيجة أخطاء برمجية في الرسم ، كما أنه عندما تقوم بتقريب الكاميرا على وجه لارا أو يصدف ذلك سوف تجد بأن الأعين والوجه تم تصميمهم بشكل هزلي مما أعطى لارا تعابير وجه حزينة ، ولكن عندما يكون الأمر بعيد في التصوير تجد التصميم جيد طبعاً مقارنة مع الجزء القديم هناك تحسن واضح وكبير في التصميم وتقديم لارا بتصميم جميل ، رغم بعض الانكسارات البسيطة في الرسم ولكن هي الأفضل بالمقارنة ، أما البيئات والغابات والحيوانات تم تقديمهم بشكل نموذجي جيد مع وجود بعض الزغابر والانكسارات بمضلعات البيئة بشكل عام بالرغم من ذلك تجد بعض التأثيرات الرائعة في اللعبة عندما تجد شيء ينهار تجد تناثر التراب والدخان الترابي يظهر ، وأيضاً أثناء السباحة عندما تخرج من الماء تجد ملابس لارا قد ابتلت ولاحظ الفرق قبل السباحة وبعد ، هذه التأثيرات أعطت حيوية للتصميم الرسومي أيضاً، أما بالنسبة للمؤثرات الصوتية كانت رائعة في اللعبة حركة لارا في السير ولهثانها ، أيضاَ أثناء السباحة تسمع صوت العمق والفقاعات التي تخرج من فم لارا وعند الاختناق تسمع صوتها وهي تناجي وعندما تطفو على سطح الماء تسمع صوت لهثانها السريع وهي تتنفس ، أيضاً فتح الأبواب انطلاق الأسهم صوت الحيوانات والديناصورات الصغيرة وخاصة صوت تريكس عندما يصرخ ، صوت غدير الماء ببعض المناطق والشلال ، صوت النواعير وصوت سقوط لارا على الأرض عندما يقضى عليها وصوت إطلاق النار ، كل ذلك تم الاهتمام به بشكل جيد ، والموسيقى تم العناية بها وتقديمها بشكل نموذجي بكل مرحلة ومنطقة تصل لها ولكنها قليلة جداً ، فقط كان تقديم الموسيقى منها عميق ومنها متوسط ومنها مرتفع وخاصة في منطقة المسرح تلك الموسيقى سوف تذكرك بلعبة جود اوف وور وهي الموسيقى اليونانية وأيضاً عندما تصل إلى مكان سري تسمع موسيقى صغيرة خفيفة وكلاسيكية بالإضافة إلى الموسيقى التي سوف تسمعها عندما تبدأ بمحاربة الحيوانات المفترسة ولكن سرعان ما سوف يختفي ذلك ولن تسمع سوى أصوات أقدام لارا ، كل ذلك قدمته الشركة بعناية لكي تقوم بتقديم عنصر جديد بذكرى رائعة ومختلفة ولكن الذكرى القديمة هي التي تبقى وتخلد في الأذهان و بالنسبة لوجهة نظري هي الأجمل بالرغم من كل السلبيات إلا أنها الأجمل .

محمد امين
المدير
المدير

عدد الرسائل: 909
نشاط العضو:
100 / 100100 / 100

رقم العضوية: 1
تاريخ التسجيل: 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aminedonaim.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحل الكامل للعبة tomb raider: Anniversary

مُساهمة من طرف محمد امين في الأحد فبراير 24, 2008 10:26 am




اسلوب اللعب :
إيجابيات :قريب من الجزء السابق الذي كان بعنوان Legend ، فحملت نفس الأجواء السابقة من المتعة والإثارة ولحظات رائعة في القفز على الحافات وتسلق الأعمدة والتأرجح عن طريق الحبال .
السلبيات : أحياناً تكون وضعية التحكم بالكاميرا عندما تكون قريبة قد تؤدي إلى إزعاجك .



8 /10


التصاميم الرسومية :
الايجابيات : من الواضح هي أفضل من النسخة القديمة التي صدرت على الجيل القديم ولكنها جيدة بالمقارنة فقط .
السلبيات :مازالت تعاني من بعض التكسيرات في الرسم والنظرات العادية وخاصة على الشخصيات أو البيئات التي لن تبهرك كثيراً .



7 /10


المؤثرات الصوتية :
الإيجابيات : الأصوات جيدة سواء صوت الشلال أو صوت الحيوانات أو القفز واللهثان والسباحة والاختناق كل ذلك قدم بشكل جيد والموسيقى أيضاَ
سلبيات : الموسيقى قليلة فقط تظهر في أوقات المعارك مع الحيوانات المختلفة أو لزيارة المنطقة أول مرة ومن ثم تختفي لتبدأ بسماع أصوات أقدام لارا



7،5 /10


عمر اللعبة :
إيجابيات :إذا قمت بالمغامرة المتواصلة وقمت بجمع القطع اليدوية والأثرية بحثاً عن الأماكن السرية وأيضاَ قمت بخوض مغامرتك في نمط CROFT MONOR فسوف يكون العمر 20 ساعة يمكن أن تقضيها مع هذه اللعبة بشكل واسع .
سلبيات : افتقارها للعب الجماعي أو اللعب على الانترنت .



8،0 / 10


كلمة أخيرة :
لارا كروفت وذكرياتها القديمة تعود من جديد لتحمل لنا باقة من المهارات والحيوانات المفترسة والمؤامرات والألغاز لتجعلنا نعيش قصتها من بدايتها ولكن بطريقة مثيرة مختلفة تماماً ، لذلك لا بأس في خوض مغامرة جديدة مع ذكريات شركة ايدوس عليك أن تعيشها مجدداً لكي ترسم ذلك الواقع القديم وتجسده بذكرى جديدة مع هذه اللعبة التي صدرت ، لذلك لا تبخل على نفسك وعلى جهازك بخوض هذه التجربة الفريدة وابدأ بالمغامرة القوية والمثيرة مع لارا كروفت ومع الذكريات وخاصة إن لم تكن قد حظيت بتجربة الجزء القديم سوف يتثنى لك ذلك بهذا الجزء ، فلا تدع هذه الفرصة تذهب منك، اللعبة متوفرة حالياً بالأسواق فماذا تنتظر عزيزي القارئ .

محمد امين
المدير
المدير

عدد الرسائل: 909
نشاط العضو:
100 / 100100 / 100

رقم العضوية: 1
تاريخ التسجيل: 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aminedonaim.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى